كم سرّت المذياع زيارتك! (أو): مذياع خاصٌ بعلوم الأدب وأخباره مُذ عرفه النّاس إلى يومنا هذا، نقصّ عبر أثيره أطراف محاسن الأدب في كلّ فن من فنونه، ونجمع في طياته أفكار الحكمة في سائر أحوال النّاس عُربًا و عُجمًا، يصاحبُ اجتهادنا استطرادٌ بُغيتنا منه المتعة؛ فربّما غيَّر المستمع حاله إذ يستمع إلينا من مشيةٍ إلى ركض، ومن ركض إلى جلوس، بل إن تعب من مشيته وركضه وجلوسه، غيَّر أحواله كلّها إلى الاستلقاء فيستلقي! فرُبَّ كلمةٍ يسمعها على غير ميعادٍ أجدى من ألف كلمة يسمعها في محاضرة، وتلك غايتُنا التي نسمو إليها، والسلام


رشاد حسن
باحث دكتوراة في دراسات الترجمة والأدب العربي/الإنجليزي بجامعة ليدز – المملكة المتحدة

آخر التدوينات الصوتية

Scroll Up